القائمة الرئيسية

الصفحات

الجزائري رضوان الفايد.. أخطر رجل عصابات في فرنسا

رضوان فايد أو كما يلقب "رجل العصابات المثقف"  هو فرنسي من أصول جزائرية و يعتبر صاحب اخطر هروب من السجن في تاريخ فرنسا,  وهرب مرتين.


رجل العصابة المثقف: من هو رضوان فايد الذي خدع الشرطة الفرنسية ؟

رضوان فايد فرنسي من اصول جزائريه نجح في مراوغة السلطات الفرنسيه  عندما نجح في بضع دقائق فقط و للمره الثانيه خلال خمسه اعوام في الفرار من سجنه في العاصمه باريس بطريقه تحاكي افلام هوليود.

حيث تمكن من الفرار من  سجن (ريو) في الضواحي الباريسيه مستخدما طائره هليكوبتر و بمساعدة ثلاثه اشخاص مسلحين ببنادق رشاشه من نوع كلاشنكوف وقنابل مولوتوف.

حيث حطت طائره الهليكوبتر في فناء  السجن الذي في عمليه هروب مثيره , وحسب تقرير وزارة العدل الفرنسية فإنه قد تم  استخدام طائرة بدون طيار لمراقبه المنطقه قبل تنفيذ العملية.

قام الأشخاص الثلاثه المعاونين للفايد بالسيطرة على الطائره المروحية واجبرو قائدها على التحليق نحو السجن, لم تسفر العملية عن اي اصابات وفق لسلطة السجون الفرنسيه  وهي تعد اول عملية من نوعها يتعرض لها سجن فرنسي حسب ما اعلنت السلطات.

الهروب

يعرف رضوان فايد البالغ من العمر 46 عاما بانه واحد من اشهر رجال العصابات في فرنسا وله باع طويل في عالم الجريمه وكواليس في عاصمه الانوار باريس ويلقب بـ "ملك الهروب" و  "رجل العصابات الذكي",  وهو  من عشاق افلام الاكشن والاثاره لا سيما افلام العصابات.

بدأت مسيرته في عالم السطو والسرقة عام 1990 وكان حينها في الثامنه عشر من عمره ومارس اعمال السرقه والعنف لمده ثمانيه اعوام قبل ان يجري اعتقاله في  سنه 1998 في باريس وحكم عليه بالسجن لمده 31 سنه بعد ادانته بعدة تهم من خطف  وتكوين عصابه منظمه للسطو المسلح, غير انه حصل على اطلاق سراح مشروط في سنه 2009.

كان رضوان يتمتع بشعبية واحترام كبيرين بين الجانحين المبتدئين و رجال العصابات في المناطق الشعبيه الفرنسيه وحتى بين اللصوص المحترفين, ويطلق عليه رجال الشرطه لقب "اللص الاديب" او "المجرم المثقف" لانه في  سنة 2009م ألف كتاب يتحدث فيه عن تجربته و نشاته في ضواحي باريس حيث تنتشر هناك الجريمة و شريعة الغاب و سيادة رجال العصابات وحاز الكتاب على  شهرة واسعة بعدما تمتاستضافة رضوان الفايد على كل القنوات التلفزيونيه الفرنسيه تقريبا للحديث عن تجربته في عالم الجريمه و كتابه  عن عالم باريس السفلي بين المهمشين والبؤساء والمنفذين وحتى انه تحدث في كتابه عن عمليات السطو التي قام بها  على طريقة الأفلام.

وخلال المقابلات التلفزيونية التي أجراها أدعى  بانه لن يعود مجددا الى عالم العصابات والسرقه والاجرام لكنه قال انه لن يعتذر عما ارتكبه لان "ما فات قد مات" وقال انه عثر على عمل في التجارة وانه سيكرس حياته لابنه وعائلته.

لكن في الحقيقة رضوان كان يكذب بشكل جعله يخدع الجميع حينها, حيث انه وفي سنة 2010 قام بعملية سطو فاشلة وقتلت خلالها شرطية.

كان رضوان يتمتع بخيال خصب وفانتازيا غير معهودة وهروبه من السجن خير دليل على ذلك وببعد هروبه الاسطوري في 1 جويلية 2018 تم القاء القبض عليه  في اكتوبر من نفس السنة و تمت إدانته بكل التهم الموجهة إليه وحكم عليه بالسجن 40 عاما.

  وصفه خبراء في الطب النفسي بانه مفترس اجتماعي يستخدم صفات شخصيته وملامحه البريئة على الاخرين للحصول على ما يريد وما يرغب به.

author-img
محرر مواضيع في موقع معلومة

تعليقات